الرئيسية / أخبار / كاثي باسيفيك تمنح عملاءها مكافآت أفضل وأميال سفر إضافية في برنامج آسيا مايلز

كاثي باسيفيك تمنح عملاءها مكافآت أفضل وأميال سفر إضافية في برنامج آسيا مايلز

كاثي باسيفيك تمنح عملاءها مكافآت أفضل وأميال سفر إضافية في برنامج آسيا مايلز

أعلنت مجموعة ’كاثي باسيفيك‘ عن إدخال تعديلات جديدة على برنامج مكافآت العملاء ’آسيا مايلز‘، ما سيتيح لعملاء الشركة فرصة كسب المزيد من أميال السفر في الغالبية العظمى من رحلاتهم، ويوفر لهم إمكانيةً أكبر للاستفادة من الحجوزات الخاصة باستبدال أميال البرنامج.

وبهذا الصدد، أكد بول لوو، الرئيس التنفيذي للعمليات التجارية وقطاع العملاء لدى ’كاثي باسيفيك‘، أن التعديلات الجديدة تبين التزام الشركة بتكريم ومكافأة أعضاء البرنامج الأوفياء، موضحاً: “لقد أخذنا ملاحظات عملائنا في عين الاعتبار وبدأنا البحث عن طرق تبين مدى تقديرنا لولائهم الكبير لشركتي ’كاثي باسيفيك‘ و’كاثي دراجون‘. وبصفتنا أحد شركاء برنامج ’آسيا مايلز‘، نرغب أن تمكّن هذه التعديلات الجديدة عملاءنا من استرداد مكافآت الرحلات بسهولةٍ أكبر. ونأمل أن يحظى عملاؤنا بتجربة سفر ممتعة ومجزية لا تنسى لدى سفرهم على متن خطوطنا الجوية”.

وتجدر الإشارة إلى أن التحسينات المقبلة والمصممة بناءً على آراء الأعضاء واقتراحاتهم، ستدخل حيز التنفيذ اعتباراً من 22 يونيو 2018.

المزيد من الأميال المكتسبة من الرحلات الجوية

سيكسب العملاء المزيد من أميال السفر في برنامج ’آسيا مايلز‘ من معظم فئات تذاكر الشركة (80%)، بما في ذلك تذاكر الوجهات المعروفة مثل شنغهاي وأوساكا ولندن. كما سيحصل العملاء على أميال السفر استناداً إلى مجموعة معينة من العوامل، مثل فئة المقصورة ونوع التذكرة ومسافة الرحلة؛ فبالنسبة للتذاكر الصادرة قبل تاريخ 22 يونيو 2018 الخاصة بالرحلات الجوية في أو بعد هذا التاريخ، ستتم إضافة عدد أميال أكبر إلى حساب الأعضاء بصرف النظر عن التعديلات.

وعلى سبيل المثال، سيحصل العملاء المسافرون من هونج كونج إلى سيدني على متن الدرجة الاقتصادية (فئات S,N,Q) على ما يزيد عن ضعف عدد أميال السفر التي كانوا يحصلون عليها سابقاً، في حين سيشهد العملاء المسافرون إلى لندن على متن الدرجة الأولى (فئات F،A) زيادة في عدد الأميال المكتسبة بنسبة 30% تقريباً.

تجارب أفضل وعدد مقاعد متاحة أكثر لاستبدال الأميال

تعتزم الشركة زيادة عدد مقاعد العملاء المتاحة لاستبدال الأميال بنسبة 20% أو أكثر، وسيتمكن العملاء من الاستمتاع بدرجة أكبر من المرونة في كيفية استبدال الرحلات، مع توفر خيارات تناسب أولويات واحتياجات السفر الشخصية.

كما سيتمكن العملاء من استبدال جميع تذاكر الدرجة الاقتصادية بتذاكر لنفس مقدار الأميال أو بعدد أميال أقل. حيث سيتطلب حجز تذكرة الاستبدال ذهاباً وإياباً إلى سنغافورة عدد أميال أقل بمقدار ثلث أميال السفر المطلوبة في برنامج ’آسيا مايلز‘ قبل التعديل الجديد.

بينما تتطلب بعض مكافآت رحلات الدرجة الممتازة، خاصة على المسارات الأطول، المزيد من الأميال لاستبدالها. ولكن ينبغي النظر إلى هذا الأمر بالتوازي مع الزيادة المحتملة لمكاسب العملاء من أميال ’آسيا مايلز‘. فعلى سبيل المثال، بالنسبة للعملاء المسافرين من وإلى لندن على متن الدرجة الأولى (فئات F، A)، والذين يكسبون عدد أميال إضافية بحوالي 30% (5,330 ميلاً إضافياً خلال رحلة ذهاب وإياب)، سيتطلب الأمر ثلاث رحلات أقل تقريباً لكسب عدد الأميال المطلوبة من أجل الحصول على مكافأة تذكرة العودة على نفس المسار ودرجة السفر.

وسيتم تعيين جميع رحلات المكافآت باتجاه واحد لتحقيق درجة أكبر من المرونة، بحيث يمكن للعملاء السفر إلى ومن وجهتهم عبر فئات المقصورات المختلفة.

 

 

كما سيستفيد العملاء في الوقت نفسه من تجربة حجز أكثر سهولة وسلاسة، بفضل نظام حجز تذاكر المكافآت عبر شبكة الإنترنت الجديد والمرن.

وتأتي تعديلات برنامج ’آسيا مايلز‘ الجديدة هذه عقب التحسينات الأخيرة التي أجرتها الشركة على برنامج الولاء ’ماركو بولو كلوب‘، والتي شهدت حصول الأعضاء على المزيد من النقاط لدى سفرهم على متن درجات محددة من رحلات شركتي ’كاثي باسيفيك‘ و’كاثي دراجون‘ إلى مختلف الوجهات بغض النظر عن مسافة الرحلة إضافةً إلى تخفيض الحد الأدنى المطلوب لتجديد العضوية الخضراء.

النشرة البريدية

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

أول-متحف-تحت-الماء-في-العالم

بالصور: متحف «كورالاريوم» في جزر المالديف، أول متحف تحت الماء في العالم !

المشاركاتكشفت جزيرة «شافياني أتول»، إحدى جزر المالديف عن أول متحف تحت الماء في العالم ، …