الرئيسية / أخبار / أسكوت العالمية للفنادق توقع عقود إدارة وامتياز ثلاثة عشر فندقاً جديداً

أسكوت العالمية للفنادق توقع عقود إدارة وامتياز ثلاثة عشر فندقاً جديداً

أسكوت العالمية للفنادق توقع عقود إدارة وامتياز ثلاثة عشر فندقاً جديداً
  • تزامن توقيع العقود الثلاثة عشر الجديدة في الصين وفرنسا وأندونيسيا وكينيا وفيتنام، مع الاستحواذ البالغ قيمته 192 مليون دولار سنغافوري (509 مليون درهم إماراتي) على عقار تملك حر في سيدني، وذلك من خلال صندوق أسكوت العالمي للشقق الفندقية. 
  • يشكل توقيع العقود الجديدة جزءاً من خطط أسكوت للتوسع العالمي السريع والمستمر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا. 

 كشفت “مجموعة أسكوت” للفنادق، التابعة والمملوكة بالكامل لشركة “كابيتالاند” المحدودة، عن توقيع عقود إدارة وامتياز لثلاثة عشر فندقا جديداً، وجاء الإعلان عن توقيع العقود خلال الافتتاح الكبير لفندق “لا كليه شانزليزيه باريس” في فرنسا، ويعتبر الفندق الجديد أحد الأصول المستثمرة من قبل صندوق أسكوت العالمي للشقق الفندقية، ويتبع لعلامة “ذا كريست” التي تضم عدداً من أرقى الفنادق لدى أسكوت. 

 

وكجزء من توسعها العالمي المستمر، تبقى منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا محط اهتمام رئيسي لأسكوت، حيث تمتلك حالياً 26 فندقاً مشغلاً وقيد التطوير في 12 مدينة، وتشمل فنادق “أسكوت كورنيش الخبر” (السعودية) و”سيتادينس الغبرة مسقط” (عمان)، و”سومرست داون تاون الخبر” (السعودية) و”سومرست سيتي سنتر أتيراو” (كازاخستان)، و”أسكوت فيلاز الرياض” (السعودية)، و”سيتادينس قرية الثقافة دبي” (الإمارات العربية).

 

هذا وتستثمر أسكوت 192 مليون دولار سنغافوري (202,2 مليون دولار أسترالي) في عقار فندقي بتملك حر في منطقة الأعمال المركزية في شمال سيدني، من خلال صندوق أسكوت العالمي للشقق الفندقية، ويعتبر العقار الفندقي الجديد الذي سيحمل اسم ” سيتادينس واكر نورث سيدني” جزءاً من مشروع متكامل مكوّن من 48 طابقاً، وسيضم مكاتب ومحلات تجزئة، كما سيكون أطول برج في شمال سيدني عند اكتماله في عام 2021، وتتضمن الأصول الأخرى التي يستثمرها صندوق أسكوت العالمي للشقق الفندقية، مشروع فندق “سيتادينس إيسلنجتون لندن” الذي سيتم افتتاحه في نوفمبر، وكذلك فندق “ليف فونان سنغافورة” الذي بدأ تشغيله منذ أوائل سبتمبر 2019.



ومع الاستحواذ الأخير في أستراليا، إلى جانب توقيع 13 عقد إدارة وامتياز في أنحاء الصين وفرنسا وإندونيسيا وكينيا وفيتنام، حققت أسكوت 10 مليارات دولار سنغافوري في قيمة الأصول. كما توفر الفنادق الجديدة أكثر من 2,200 وحدة سكنية. وبالتالي تكون أسكوت قد ضمت إلى محفظتها أكثر من 10,600 وحدة حتى اليوم هذا العام، أي ضعف عدد الوحدات التي تم التوقيع عليها للفترة نفسها من العام الماضي، وقد وصل مجموع الوحدات التي تملكها أسكوت إلى 112 ألف وحدة في أكثر من 700 فندق، وهي في طريقها لتحقيق هدفها العالمي وهو 160،000 وحدة فندقية بحلول عام 2023.

 

وفي سياق متصل علّق كيفن جوه، الرئيس التنفيذي لشركة أسكوت قائلاً: “يتماشى الاستحواذ الأخير في أستراليا مع استراتيجيتنا المتمثلة في تنمية محفظة إدارة الصناديق لدينا، وذلك من خلال صناديق الأسهم الخاصة والمشاريع المشتركة، وصناديق الضيافة المدرجة التي توفر بأكملها قاعدة أصول أساسية لأعمالنا، ونحن نؤمن بتحقيق وتيرة مستقرة من النمو في العمل، وتُعد إدارة الصناديق أساسية للاستراتيجية الفعالة التي تتبعها أسكوت في إدارة رأس المال باعتبارها لاعباً مهيمناً في مجال الشقق الفندقية في العالم، وتتمتع أسكوت بحضور قوي في العديد من المدن الرئيسية، وذلك من خلال المنتج الفندقي الذي تقدمه، والذي يوفر فرصاً جاهزة من الأصول لاستخدام رأس المال مثل فندق “سيتادينس واكر نورث سيدني”، ونحن نمتلك سجلاً حافلاً في ابتكار القيمة من خلال استراتيجيات الإدارة السليمة للأصول، وكذلك في توفير عائدات قوية ومرتفعة وقليلة المخاطر لمستثمرينا، وإلى جانب قدرتنا على المشاركة في الاستثمار مع شركاء في رأس المال يشاركونا التوجه والتفكير”

 

وأضاف جوه: “إن الدمج الذي تم اقتراحه مؤخراً بين “أسكوت ريزيدنس ترست” و”أسيندانس هوسبيتاليتي ترست”، سيعزز مكانة صندوق “أسكوت ريزيدنس ترست” كأكبر صندوق ضيافة في آسيا والمحيط الهادئ، ومع حصة أسكوت المدعومة من الصندوق، سنواصل الاستفادة من العائد الثابت للعقارات والمشاركة في تنميتها في المستقبل، وسوف يستمر الصندوق الموسّع في تلقي فرص الأصول عالية الجودة من أسكوت”.  

 

وتابع جوه قائلاً: “في الوقت نفسه، نحن نستفيد من كسب رسوم إدارة الصناديق لاستكمال عقود الإدارة والامتياز مع الأطراف الثالثة والتي نتطلع إلى زيادتها بشكل كبير خلال السنوات القليلة المقبلة، ومع استمرارنا في اتباع استراتيجيات استباقية لإعادة تدوير رأس المال والاستثمار، سنقوم بتوسيع وتعزيز محفظة أصولنا لزيادة عائدنا على الأسهم، وسوف تستمر أسكوت في دفع زخم النمو هذا للوصول إلى نطاق أوسع من خلال شبكتنا العالمية للعلامات التجارية المعروفة في مجال الضيافة” 

 

وأضاف :” نحن نقوم بتشغيل أكثر من 66,000 وحدة فندقية ونسعى لافتتاح 19 فندقاً جديداً، لنضيف أكثر من 2,800 وحدة فندقية جديدة هذا العام، وسوف نستمر في زيادة عائداتنا من الرسوم من خلال تنمية أصولنا تحت إدارة الأعمال وإدارة المساكن، وكما سوف تساهم خبرتنا القوية في الإدارة، وقنوات التوزيع المباشر للمبيعات، وبرنامج الولاء لدينا، وجهودنا في التحول الرقمي، في قيادة الكفاءات التشغيلية في فنادقنا لدعم توسع أسكوت من خلال الاستثمارات وعقود الإدارة والامتياز وعقود الإيجار والتحالفات الاستراتيجية”.

 

ومن بين العقود الـ 13 الموقعة مؤخراً، تم إبرام أربعة عقود امتياز مع “إيجيد دوميتيز”، الشركة الرائدة في فرنسا في توفير الشقق الفندقية للكبار في السن، وتشمل فندق “سيتادينس كونيكت سيتي سنتر روان”، وهو أول عقار في أوروبا ينضم لعلامة “سيتادينس كونيكت” لفنادق الخدمات المختارة لرجال الأعمال، وفندقا “أوتيل شاتو بيلمونت تورز” و”لا كليه جولف خوان” اللذان سيكونان جزءاً من مجموعة “ذا كريست” التابعة لأسكوت، والعقار الرابع وهو “سيتادينس تولوز”، وتمثل هذه الفنادق الأربعة في فرنسا انطلاقة أسكوت في ثلاث مدن جديدة وهي جولف-خوان، تورز وروان، وسيتم افتتاحها بين عام 2020 و2023، وكانت أسكوت قد وقّعت مع شركة “إيجيد دوميتيز” اتفاقيات امتياز لفندق “سيتادينس كونفلوينت نانت” و”سيتادينس يوروميتروبول ستراسبورغ” في عام 2017، وتم افتتاح فندق “سيتادينس كونفلوينت نانت” مؤخراً بينما سيتم افتتاح “سيتادينس يوروميتروبول ستراسبورغ” في عام 2020، وقد أقيم حفل التوقيع بين أسكوت و”إيجيد دوميتيز” خلال الافتتاح الكبير لفندق “لا كليه شانزليزيه باريس”. 

 

ومن بين عقود الإدارة التسعة الجديدة، تم إبرام عقد “سيتادينس أي أف سي شنيانغ”و”سيتادينس هويجن نانكزينغ شنغهاي” بموجب تحالف أسكوت الاستراتيجي مع مجموعة “هواتشو” للفنادق المدرجة في بورصة ناسداك والمجموعة التابعة لها “سي جاي أي إيه” للشقق، وحتى اليوم تم توقيع ثمانية عقود في الصين بموجب هذه الشراكة.

 

كما وقعّت أسكوت عقد تشغيل أول فندق تحت علامة “يلو” في فيتنام “يلو فو نوان” في مدينة هو تشي مينه، وتعد علامة “يلو” واحدة من ست علامات تابعة لشركة “توزيا” لإدارة الفنادق، والتي تمتلك أسكوت حصة الأغلبية فيها، وإلى جانب ذلك، قامت أسكوت بإبرام عقدي إدارة في باندونغ وبيليتونج في إندونيسيا تحت علامتي “فوكس” و”فيرتو” التابعتين لشركة توزيا. 

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

أفضل-وجهة-سياحية-في-العالم

بالصور: اختيار أفضل وجهة سياحية في العالم بعد منافسة شرسة مع نيويورك ولندن وباريس، اليك التفاصيل

فازت مدينة موسكو بجائزة أفضل وجهة سياحية في العالم ، في مسابقة شاركت فيها كل من مدينة نيويورك، ولندن، وباريس، وسيدني، وريو دا جانييرو، ولشبونة.