الرئيسية / أخبار / ماتسو أبوظبي يستقبل رأس السنة الجديدة باحتفال

ماتسو أبوظبي يستقبل رأس السنة الجديدة باحتفال

ماتسو أبوظبي يستقبل رأس السنة الجديدة باحتفال

يرحّب مطعم ماتسو الياباني، الوجهة المتميزة للطعام الياباني في أبوظبي، بضيوفه لاستقبال عام 2020 مع وليمة فاخرة محضّرة بإتقان، حيث يقدم المطعم الواقع في الطابق الأول في نادي ياس لينكس للجولف في أبوظبي، والذي يتمتع بإطلالات خضراء على أشجار المانغروف، قائمة من 7 أطباق محضرة بعناية من قبل الشيفين المبدعين يوجي آبي وياسو تاكيموتو. 

 

يقع المطعم في ياس لينكس بقلب جزيرة ياس وسط إطلالات طبيعية خلابة، ويتيح للضيوف استقبال العام الجديد أثناء تناول الطعام في الهواء الطلق والاستمتاع بقائمة شهية غنية بالنكهات التي تنعش الحواس، ويضمن ماتسو أبوظبي تجربة تذوق تبهج الروح مع مجموعة متنوعة من الأطباق اليابانية الأصيلة التي تناسب كافة الأذواق.

 

يقدم المطعم مجموعة من الأطباق المفضلة من القائمة، إلى جانب مختارات من المشروبات وتشكيلة من المقبلات الساخنة والباردة إلى جانب المأكولات البحرية الطازجة، واللحوم الطازجة والحلويات اللذيذة، وتكثر الخيارات التي تضفي نكهة مميزة على بداية السنة الجديدة، وتشمل أبرز الأطباق ساشيمي (تشوتورو / هوتات / شيما آجي)، وياكيمونو (جيندارا سايكويياكي)، وشي زاكانا (واجيو هوبا ياكي)، وأغيمونو (تشكيلة تيمبورا)، وتوشيكوشي سوبا وسوشي (سوبا ساخنة أو باردة وثلاثة أنواع من كل من السوشي والماكي)، وأما للنباتيين فتتوفر قائمة طعام بديلة مع خيار غير محدود من المشروبات المنعشة أو المشروبات الغازية، وكل ذلك بتكلفة تبدأ من 950 درهماً للفرد، وسوف يتمكن الأطفال بين عمر 5 و12 سنة من تناول الطعام بنصف السعر ،والأطفال ما دون 5 سنوات يمكنهم تناول الطعام مجاناً.

 

ومع بدء العد التنازلي، سوف يستقبل ضيوف ماتسو أبوظبي العام الجديد، وهم يستمتعون بمشاهدة العرض الرائع للألعاب النارية في مرسى ياس مارينا من شرفة ماتسو المخصصة لكبار الشخصيات للترحيب بعام 2020. 

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

فيروس-كورونا

توصيات عاجلة من “السياحة العالمية” لإنقاذ القطاع من فيروس كورونا

يشهد قطاع السياحة حول العالم أزمة لم يعاصرها إبان الحرب العالمية الثانية بسبب فيروس كورونا المستجد، ما اضطر حكومات الدول لتخفيض خططها المتوقعة للقطاع