الرئيسية / أخبار / العالم يختبئ من كورونا.. والأستراليون يستجمّون على الشواطئ!

العالم يختبئ من كورونا.. والأستراليون يستجمّون على الشواطئ!

العالم يختبئ من كورونا، والأستراليون يستجمّون على الشواطئ!

تفاجأت السلطات الأسترالية بتوافد حشود كبيرة على شاطئ بوندي في سيدني الأسترالية، السبت، رغم فرض الحكومة حظرا على التجمعات الكبيرة بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وقال ديفيد إليوت المسؤول في شرطة ولاية نيو ساوث ويلز “ما رأيناه هذا الصباح على شاطئ بوندي كان أكثر التصرفات غير المسؤولة التي شهدناها حتى الآن”.

واضطرت السلطات لاحقا إلى إغلاق الشاطئ.

ويأتي هذا الإجراء المؤقت بعدما انتشرت صور لشباب صغار في السن على رمال الشاطئ الشهير على مواقع التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، ما أثار احتجاجا من المستخدمين ومن المسؤولين على حد سواء.

اليك أيضًا..بالصور: مزارات عالمية تتحول لمتاحف أشباح بفعل فيروس كورونا


وقد يشمل هذا الحظر شواطئ أخرى إذا لم يتم التقيد بالإجراءات الحكومية التي تمنع التجمعات.

وحظرت التجمعات غير الضرورية التي تضم أكثر من 500 شخص؛ إذ يسعى المسؤولون إلى وقف انتشار الفيروس.

وفي أستراليا ما يقرب من ألف إصابة مؤكدة بوباء كوفيد 19.

وقالت السيناتور كريستينا كينيلي التي تعيش في سيدني: “إنه مرض يمكن أن يصيب الشباب ويمكن أن يقتلهم”.

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

التذكارات-السياحية

التذكارات السياحية تؤجج مشاعر الحنين لدى عشاق السفر بعد انقطاع طويل عنه!

أتاحت عزلة فيروس كورونا لعشاق السفر من جميع أنحاء العالم الفرصة لترتيب الخزانات وإزالة الأتربة من على التذكارات السياحية التي نسوها منذ فترة طويلة