الرئيسية / أخبار / إقامة رائعة وصديقة للبيئة في منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة

إقامة رائعة وصديقة للبيئة في منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة

إقامة رائعة وصديقة للبيئة في منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة
  • المساهمة في مبادرة جمع العلب المعدنية مع مجموعة عمل الإمارات للبيئة بجمع 35 كيلوجراماً من العلب
  • بوسع الضيوف التمرين على ضرب كرات الجولف فيما يساهمون في نمو وإنقاذ الأسماك على شواطئ المنتجع

أطلق والدورف أستوريا رأس الخيمة، المنتجع الفاخر الحاصل على الجوائز المرموقة والواقع على سواحل الخليج العربي، عدداً من المبادرات المستدامة التي تتماشى مع التزام علامة هيلتون بتخفيض أثر بصمتها البيئية إلى النصف بحلول العام 2030.

 

يوم جمع العلب المعدنية:

شارك منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة، بالتعاون مع مجموعة عمل الإمارات للبيئة، في الدورة الخامسة والعشرين من مبادرة يوم جمع العلب المعدنية للعام 2021، والتي تهدف إلى إعادة تدوير أكبر عدد ممكن من العلب المصنوعة من الألمنيوم في إمارات الدولة السبعة. ومع تقدم جهود الدولة نحو التعافي المستدام من جائحة كوفيد-19، تمكّن منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة من المساهمة في المبادرة بكمية مدهشة بلغت 35 كيلوجراماً من العلب المعدنية.

 

استعرض مهارتك في ضرب كرات الجولف وأنقذ الأسماك:

بوسع الضيوف تجربة مهاراتهم في ممارسة الجولف فيما يساهمون في تشجيع وتطوير الحياة البحرية في رأس الخيمة، حيث يمكن لزوار مسار القيادة في منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة تجربة رمي كرات الجولف الصديقة للبيئة إلى البحر. صنعت هذه الكرات من مكونات قابلة للتحلل الحيوي لتذوب وتتحول إلى طعام للأسماك، مما يساعد في تنمية الحياة البحرية المحلية. يمكن للزوار المشاركة في هذا النشاط يومياً وشراء كرات الجولف الصديقة للبيئة مقابل 15 درهماً إماراتياً.

 

التخلص من العبوات البلاستيكية:

نفّذ منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة مبادرة تهدف إلى التخلص تماماً من العبوات البلاستيكية في الفندق، حيث تم استبدال عبوات الماء البلاستيكية بعبوات زجاجية قابلة لإعادة الاستخدام ويمكن تعبئتها عدة مرات من محطات الماء الموزعة في انحاء الفندق. كما يمكن للضيوف الاستمتاع بمجموعة من نكهات الماء المبرّد مع الفاكهة والخضروات الطازجة التي تقدم لهم من عبوات زجاجية مستدامة في أكواب صديقة للبيئة يمكن تكرار استعمالها. وأدى المشروع إلى تخفيض نفايات الفندق بواقع 5 أطنان سنوياً على مدى العامين الماضيين.

 

 

 

 

إلغاء استخدام بطاقات الأبواب البلاستيكية:

ألغى منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة استخدام كافة البطاقات البلاستيكية كمفاتيح للغرف واستبدلها ببطاقات الأبواب المصنوعة من الخشب والمزودة بتقنية التعرف بواسطة تردد موجات الراديو RFID. صنعت هذه البطاقات بالكامل من ألياف الخشب وهي قابلة للتحلل الحيوي بالإضافة إلى كونها خالية من الكلورين وقابلة لإعادة التدوير.

 

مكونات طبيعية طازجة من مصادر محلية مستدامة:

يولي منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة أهمية كبرى للحصول على مختلف المكونات من مصادر محلية، مما يضمن الجودة الرفيعة للوجبات المعدّة من مكونات طازجة بينما يساهم المنتجع في دعم المنتجين المحليين. وفي حال عدم توفر منتج معيّن محلياً، يتم استيراد تلك المكونات من المصادر التي تدار بشكل مستدام. كما يمكن لضيوف منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة تصفح قوائم الطعام التفاعلية دون لمس، الأمر الذي يساعد في تقليل النفايات الورقية.

 

توفير الطاقة:

قام منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة بتركيب محركات التردد المتغير VFD التي تساعد في التحكم بسرعة الهواء في انحاء المبنى. وبفضل هذه التقنية، يمكن توفير 5,000 كيلو واط يومياً، أو حوالي 1,825,000 كيلو واط سنوياً من الطاقة. كما تم تغيير المصابيح الكشافة التي كانت تضئ ملعب التنس بقوة 1,000 واط بمصابيح LED صديقة للبيئة بقوة 400 واط، بالإضافة إلى تغيير الأضواء داخل بركة السباحة إلى مصابيح LED أقل استهلاكاً للبيئة بقوة 35 واط.

 

تخفيض استهلاك المياه:

كما أن استهلاك المياه واحد من أهم المجالات التي يهتم بها منتجع والدورف أستوريا رأس الخيمة، حيث تم تركيب أجهزة ضخ الهواء على صنابير المياه في دورات الماء العامة والخاصة في غرف الضيوف، بمجموع 1,250 جهازاً لتوفير حوالي 100 متر مكعب من الماء يومياً – أي بمعدل 36,500 متر مكعب سنوياً.

 

من الجدير بالذكر أن علامة هيلتون من أولى الشركات الفندقية الكبرى التي تضع مستهدفات محددة لتخفيض انبعاث الكربون بناء على دراسات علمية تتماشى مع علم المناخ واتفاقية باريس للمناخ، كما أن خططها معتمدة من مبادرة الأهداف القائمة على العلم SBTi.

 

وبالإضافة إلى تلك المبادرات المستدامة، يتمتع المنتجع الراقي بشواطئ خاصة تمتد بطول 350 متراً وبإطلالات خلابة وخدمات متميزة كما يضم عشرة مطاعم وصالات فاخرة. وبفضل الاهتمام الخاص بأدق التفاصيل لضمان تجربة مفعمة بالرفاهية، يمنح المنتجع ضيوفه تجربة استثنائية وإقامة لا تنسى.

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

فندق بارك حياة في دبي

مجموعة حياة للفنادق تطلق عروضاً إضافية لبرنامج “وورلد أوف حياة” لولاء العملاء

يواصل برنامج ولاء العملاء الفندقي وورلد أوف حياة التزامه برعاية أعضائه من خلال تقديم التجارب القيّمة والعروض المغرية التي ترضي تطلّعات السفر الخاصة بهم.