الرئيسية / أخبار / لماذا علقت الخطوط الجوية التونسية جميع رحلاتها؟
لماذا علقت الخطوط الجوية التونسية جميع رحلاتها؟
لماذا علقت الخطوط الجوية التونسية جميع رحلاتها؟

لماذا علقت الخطوط الجوية التونسية جميع رحلاتها؟

أعلنت شركة الخطوط الجوية التونسية، الخميس 9 مارس/آذار 2017، تعليق جميع رحلاتها حتى إشعار آخر، بسبب خلافات داخلية.

وأفادت وسائل إعلام تونسية، نقلاً عن بيان لشركة الطيران الحكومية، أن قرار تعليق الرحلات يأتي على خلفية حالة التوتر السائدة إثر اندلاع مشادة كلامية بين عدد من الفنيين وقائد طائرة، سرعان ما تطوّر إلى تشابك بالأيدي.

وأضافت أن القرار يأتي “تبعاً لحالة التوتر بين موظفين من قسمين مختلفين بالشركة، وما ترتب عليها من خلاف نشب صباح الخميس 9 مارس/آذار بمطار تونس قرطاج”.

الركاب مصدومون

وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يصوّر معاناة مئات العالقين في المطار، حيث أعرب بعضهم عن استيائهم الشديد من هذا الموقف خاصة في ظل وجود مسافرين مرضى أو يعانون من ظروف صحية، فضلاً عن تعطيل مصالحهم وأعمالهم.

واستغرب العالقون أن يتسبب عراك بين العاملين، كما سمعوا، في هذه المشكلة التي أضرت بصورة تونس.

ويظهر في الفيديو سيدة مُسنة تجلس على مقعد متحرك وهي تطرق رأسها بينما قدمها موضوعة في جبيرة.

وسجل الفيديو معدل مشاهدة كبيراً وصل إلى أكثر من 51 ألفاً حتى كتابة هذا الموضوع، واحتوت التعليقات عليه على انتقادات حادة للمسؤولين عن الأزمة، حيث اتهمتهم بعض التعليقات بفضح البلاد، وطالب أحدهم بخصم خسائر هذه الأزمة من رواتب المتسببين بها.

وفي نهاية الفيديو يدوّي صوت تصفيق قبل أن يتحرك عدد من المسافرين، غير أنه لا يظهر إن كان هذا نهاية للمشكلة أم ماذا.

اقرأ أيضاً..لكل مسافر من وإلى دبي.. اقرأ هذا الخبر

اعتذار دون تفاصيل

وأوضحت الشركة أنها قررت تعليق رحلاتها “حفاظاً على سلامة المسافرين والأسطول”، دون تقديم المزيد من التفاصيل، مكتفية بتقديم اعتذارها لجميع المسافرين، في ظل حالة من الاحتقان والاحتجاج جراء إعلانها عن تعليق الرحلات.

ووفق المصادر نفسها، فإن تعزيزات أمنية وصلت إلى مطار تونس قرطاج بالعاصمة التونسية، تحسّباً لتطوّر المناوشات.

من جانبه، قال وزير النقل التونسي أنيس غديرة، في بيان، عقب وصوله المطار للوقوف على تفاصيل ما جرى، إنه سيتم اتخاذ جميع التدابير اللازمة لمحاسبة من يثبت تورّطه في الاضطراب الحاصل بالمطار، قبل أن يأمر بتشكيل لجنة أزمة للوقوف على ملابسات ما حدث.

وتعاني الخطوط التونسية من صعوبات مالية، وأعلنت إدارتها في وقت سابق الحاجة إلى تسريح 1700 موظف من بين 2000 لا حاجة للشركة لخدماتهم، بهدف تجاوز العجز البالغ نحو 500 مليون دينار (218 مليون دولار).

النشرة البريدية

اشترك بالنشرة البريدية للموقع

أدخل بريدك الإلكتروني للإشتراك في هذا الموقع لتستقبل أحدث المواضيع من خلال البريد الإلكتروني.

Comments

comments

عن مهدي حماد

مهدي حماد من كتاب موقع مجلة دليل المسافر و هو من محرري المواقع الإلكترونيــــــة بخبرة تتجاوز العشر سنوات في مجال تحرير و كتابة المقالات الإخبارية و التحقيقات الصحفية, يتميز مهدي بأسلوب مميز في الكتابة العربية و التحرير.

شاهد أيضاً

المناطق-المفضلة-للأثرياء-في-دبي

تعرف معنا على المناطق المفضلة للأثرياء في دبي، يقطنها 55 ألف مليونير!!

المشاركاتتعد دبي من أهم الوجهات السياحية للأثرياء في العالم، فالبعض يعتبرها مرادف لمدن الأغنياء، حيث …